طبيب مصري يكتشف نبات طبي يلتهم الخلايا الدهنية ويسهل عملية التخسيس
طبيب مصري يكتشف نبات طبي يلتهم الخلايا الدهنية ويسهل 
عملية التخسيس


أقدم باحث وطبيب مصري بجامعة بروكسل على علاج بعلاج قام بتصنيعه من خلاصة البرتقال الأحمر وهذه الحالة كانت يصل وزنها إلى 120 كجم وكانت غير قادرة على التغلب على السمنة وهي أول من خضعت لحرق الدهون بطريقة التهام الخلايا الدهنية وذلك بعد أن فشلت معها جميع الحلول العلاجية الأخرى، وأخبرها الأطباء أنه لا جدوي من إجراء أي نوع من عمليات جراحات السمنة.
ولا شك في ان الدهون تنتشر في الجسم وتتراكم على الأعضاء الداخلية، كالكبد، أو على الشرايين علاوة عن ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم وارتفاع الضغط، والإصابة بالسكري نتيجة زيادة مقاومة الأنسولين الذي يفرزه البنكرياس بالإضافة للمظهر المزعج الذي تسببه للجسم. ويطلق بعض الأطباء على دهون البطن التي يصعب التخلص منها حتى مع اتباع ريجيم قاسٍ ما قد يسبب شعورًا بالإحباط واليأس
تمكن الباحث المصري من استخدام البرتقال الأحمر برتقال الدم  في نسف الدهون العنيدة في جسم الانسان والتهام الخلايا الدهنية   وهي تعتبر الطريقة الأولى من نوعها في العالم للتخلص من دهون الجسم والقضاء على السمنة بشكل نهائي.
ومن هنا صرحت وزارة الصحة وأعلنت عن الحل القوى للسمنة وإزالة الدهون من الجسم بطريقة طبيعية لها قدرة كبيرة جدا في حرق الدهون وتساعد على التحكم والسيطرة على مراكز الشبع في المخ هذه المركبات تم خلطها واستخلاص موادها الفعالة في منتج واحد يطلق عليه تاجوسيل.
وحقق هذا العلاج نسبة نجاح تصل إلى اربعة وتسعين بالمائة بعد تجربته على عشرة الاف مريض بالسمنة دون تأثر وظائف الجسم فهو الحل الوحيد الآمن خلال الفترة القادمة في مجال السمنة وسيكون بديل طبيعي لجراحات السمنة 

***********************


***********************

اكتب تعليق

أحدث أقدم